العملاء

0
الأفراد
0
مؤسسات وقطاعات

من نحن؟

اقساط القابضة نموذج جديد من المؤسسات الربحية الإئتمانية، لا تورد ولا تصنع السلع ولا تنتج الخدمات، تأسست شهر يونيو 2010 ،هدفها المساهمة في التحول الي اقتصاد ائتماني تنموي مستدام بشقيه الانتاجي والاستهلاكي، من خلال توظيف الإنفاق العام لتأمين الطلب لتوفير فرص عمل للارتقاء بالاقتصاد الوطني، بالابداع والابتكار المستمر في إيجاد الآليات والنماذج والأدوات الفنية والمالية، في إطار سياسات ونظم متكاملة باتباع نظام البيع بالتقسيط.

رؤيتنا

الشركة الرائدة اقليمياً للبيع بالتقسيط بكافة أنواعه السلعي والخدمي والعقاري برؤية لا تتعارض مع قيم المجتمع .

رسالتنا

دعم الشريحة الوسطى والعمل على زيادتها وتمكين الأسر ذات الدخل المحدود من مستوى العيش الكريم بتوفير احتياجاتهم من السلع والخدمات والسيارات والبيوت بالتقسيط.

نحن نؤمن بأن للمبادرة فنون

وهي الخيار الأمثل للربح والتنمية المستندامة
وتقع مسؤوليتها بالدرجة الأولى على القطاع الخاص

إن إتاحة أكبر قدر من المعلومات والمعارف لأوسع شريحة من أفراد المجتمع، مرتبطة بخطة عمل وبرامج ذات أهداف وغايات واضحة ومحددة، تعتبر شرطاً أساسياً لجعل قضية التنمية المستدامة قضية وطنية، تلبي احتياجات الجيل الحاضر وتحفظ حقوق الأجيال القادمة، تنمية يشارك فيها كافة أفراد المجتمع وليس الدولة أو النخبة فقط، قائمة على المشاركة والشفافية وخاضعة للتقييم والمحاسبة.

 وفقاً… لهذا المفهوم وفي أطار الدفع في اتجاه التوأمة بين القطاع الخاص والعام، يرى مؤسسو شركة أقساط القابضة أن المساهمة في وضع خطط التنمية وتنفيذها وتقييمها من قبل القائمين على القطاع الخاص يلعب دوراً مهماً في بلورة نموذج وطني للتنمية يستند إلي الخصوصية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والتاريخية للمجتمع الليبي. 

وأخذاً … بزمام المبادرة في المساهمة لإصلاح البيئة الاقتصادية والاجتماعية والحد من ظاهرة الاستباحة والاستهانة بالمال العام، وفي سياق حرص واحساس بالمسؤولية بذلك، يتقدم مؤسسو شركة أقساط القابضة بهذا النموذج المؤسسي الجديد، بآلياته وأدواته ونظمه المالية والفنية في إطار سياسات متكاملة مبتكرة كآلية داعمة تساهم في النهوض بالاقتصاد الوطني.

رئيس مجلس الادارة

مشروع الشركة الإستراتيجي
التحول الى سوق الائتمان

شركة أقساط تتبنى خطة مشروع يساهم في التحول بالاقتصاد الليبي من الاقتصاد النقدي الى الاقتصاد الائتماني بآليات ونظم في إطار سياسات متكاملة وفق رؤية شاملة لليبيا ما بعد النفط.

من أهم أهداف المشروع

كل الآليات و النظم المعمول بها في شركة أقساط لا تتعارض مع أحكام الشريعة الإسلامية ومتحصلة على موافقة من دار الإفتاء الليبية
فتوى رقم 2208